اقتصاد العالم

“آي بي إم” تتعرض لـ “خيبة أمل”.. تعرف على السبب

المسار    |     أصيبت شركة آي بي إم العملاقة للتكنولوجيا بخيبة أمل بسبب ضعف المبيعات خلال الربع الأخير من عام 2020 وحققت إيرادات قدرها 20.4 مليار دولار بانخفاض 6 بالمائة على أساس سنوي حيث انخفض صافي الربح بنسبة 66 بالمائة ليصل إلى 1.3 مليار دولار بسبب ارتفاع تكاليف إعادة هيكلة الشركات.

ومن حيث الأرباح تجاوزت شركة “آي بي إم”توقعات السوق لكن وول ستريت توقعت إيرادات أعلى بشكل ملحوظ ولم تكن أرقام يوم الخميس جيدة بالنسبة للمستثمرين حيث انخفضت أسهم شركة “آي بي إم” في البداية بأكثر من 7 بالمائة في تعاملات ما بعد الإغلاق.

وتراجعت الإيرادات العام المالي الماضي بنسبة 5 بالمائة لتصل إلى 73.6 مليار دولار بينما تراجعت الأرباح بنسبة 42 بالمائة لتصل إلى 5.5 مليار دولار حيث انخفض سعر سهم الشركة بنسبة 16 بالمائة خلال الأشهر الـ 12 الماضية.

وتركز آي بي إم” على الحوسبة السحابية تحت إشراف رئيسها التنفيذي أرفيند كريشنا وتريد الشركة فصل أعمال البنية الأساسية لتكنولوجيا المعلومات الخاصة بها وجعلها عامة من تلقاء نفسها.

وقال كريشنا: لقد أحرزنا تقدما خلال عام 2020 في تنمية منصتنا السحابية المختلطة كأساس للتحولات الرقمية لعملائنا مع التعامل مع عدم اليقين الأوسع في البيئة الدقيقة.

وأضاف أن الإجراءات التي نتخذها للتركيز على السحابة الهجينة والذكاء الاصطناعي ستترسخ مما يمنحنا الثقة في أنه يمكننا تحقيق نمو في الإيرادات خلال عام 2021.

المصدر
المسار - العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى