أخبار المسار

إشادة بجهود سلطنة عُمان فيما يتعلق في الحدّ من انتشار مقاومة المضادات الحيوية

المسار|  أشاد الدكتور أحمد بن سالم المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط بالجهود التي بذلتها سلطنة عُمان خاصة فيما يتعلق في الحدّ من انتشار مقاومة المضادات الحيوية من خلال الكثير من الاستراتيجيات والسياسات وتطبيقها على أرض الواقع.

وأضاف المنظري في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية أنّ من بين الإجراءات تقنين استخدام المضادات الحيوية وعدم إمكانية الحصول على المضاد الحيوي سواءً من المؤسسات الحكومية أو الخاص إلا بوصفة طبية وتكون بموافقة الطبيب المُعالج وهذه الإجراءات شبه نادرة في العديد من دول العالم والتي أثرت سلبًا على طريقة استخدام المضادات وظهور أنواع من البكتيريا المقاوم.

وذكر أنّ استضافة سلطنة عُمان أعمال المؤتمر المؤتمر الوزاري العالمي الثالث حول مقاومة مضادات الميكروبات يأتي استمرارًا للجهود واهتمام الدول وكل القطاعات والمنظمات الأممية المعنية من حيث استخدام المضادات الحيوية في مختلف القطاعات وهي بلاشك ستؤثر على صحة الإنسان والمجتمع من خلال إيجاد نوع من الميكروبات التي تقاوم تلك المضادات.

وأكّد الدكتور أحمد بن سالم المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط أنّ المؤتمر يأتي لجذب انتباه الجميع لعمل خطط استراتيجية وتفعيل الكثير من الإجراءات على أرض الواقع لتقليل استخدام المضادات الحيوية سواءً للإنسان أو الحيوان وقد تؤثر على الجميع، وبالتالي حماية أفراد المجتمعات من الميكروبات التي قد نصل إلى مرحلة لا نحصل فيها على مُضاد حيوي لعلاج أبسط الالتهابات التي يتعرض لها الإنسان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى