أخبار المسار

إنجاز علمي جديد تحققه جامعة ظفار وفرق بحثية عالمية

المسار    |    أظهرت دراسة علمية حديثة أن مستخلصات اللبان العماني لها تأثير واضح وفعالية مؤثرة على العديد من البكتيريا والالتهابات التي تصيب المعدة والأمعاء.

وأشارت الدراسة التي قامت بها مجموعة من الباحثين من جامعة ظفار وجامعتي كوينس لاند و غريفث الاسترالية ومعهد ايكول الفرنسي ومصنع أدوية عمان أن استخدام مستخلصات اللبان يعزز فاعلية العديد من المضادات الحيوية.

وتم تشخيص مكونات هذه المستخلصات وتحديد فاعليتها في علاج ووقاية أمراض الجهاز الهضمي التي تسببها الجراثيم وهي بكتيريا عدوى الاشويكية القولونية والشيغيلا  والمكورات العنقودية الذهبية والبكتيريا العنقودية الكروية والجراثيم التي تسبب  بعض الأمراض المرتبطة بالمناعة  وهي جراثيم الزائفة الزنجارية وبكتيريا بدائيات النوى وبكتيريا الراكدة الانتراتية وبكتيريا الكبسيلة الرئيوية.

وخلصت نتائج الدراسة إلى أن مستخلصات اللبان العماني لها تأثير واضح وفعالية مؤثرة على العديد من البكيتريا التي تمت دراستها وهذا ما يجعلها مفيدة للعديد من الالتهابات التي تصيب المعدة والأمعاء كما أظهرت الدراسات قابلية نفس المستخلصات لتثبيط نمو بعض من أنواع البكتيريا التي تحدث التهابات في جهاز المناعة.

وأظهرت الدراسة أن مستخلصات اللبان تعمل على منع  ومعالجة  بعض الالتهابات المرتبطة بجهاز المناعة وخصوصا التهاب المفاصل الريثائي والتهاب الفقار القسطي وهو نوع نادر من الالتهاب في المفاصل وعليه يمكن استنتاج أن استخدام مزيج من بعض مستخلصات اللبان مع بعض المضادات الحيوية التقليدية يمكن أن يودي إلى زيادة فعالية المضاد الحيوي وتخفيف الأعراض الجانبية الناتجة عن زيادة جرع المضادات الحيوية.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: