اقتصاد العالم

في 9 أشهر..

إيرادات 5 شركات بقطاع التجزئة تتخطى تريليون دولار بارتفاع سنوي بنسبة 15 %

المسار | تخطت إيرادات أكبر 5 شركات في قطاع التجزئة في العالم من حيث الأصول حاجز التريليون دولار في الأشهر التسعة الأولى من 2021 بارتفاع سنوي 15%، ويشمل ذلك كل من شركة أمازونAmazon الأميركية وعلي بابا Alibaba الصينية، إلى جانب وول مارت Walmart وولغرينز Walgreens الأميركيتين إلى جانب JD.com الصينية.

وتعتبر إيرادات شركةوول مارت في 9 أشهر هي الأكبر بين الشركات الخمس، فقد ارتفعت 3.1% إلى 419.9 مليار دولار مقابل 407.1 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي الماضي بنهاية أكتوبر تشرين الأول 2020، كما تعد إيرادات أمازون ثاني أكبر عوائد بين الشركات الخمس، فقد ارتفعت 27.6% إلى 332.4 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام مقابل 260.5 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي.

وتظهر البيانات المالية لعمالقة التجزئة في العالم أن عوائد شركة JD.com هي ثالث أكبر إيرادات ضمن الشركات الخمس، فقد صعدت 29.6% إلى 104.9 مليار دولار في الفترة المنتهية في سبتمبر/ أيلول الماضي من 80.93 مليار دولار في نفس الفترة من عام وباء كوفيد-19.

الوطنية للتمويل min

وتمكنت شركة ولغرينز من زيادة إيرداتها في الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي 2021 والمنتهية في مايو/ أيار بنسبة 7% إلى 98.25 مليار دولار مقابل 91.6 مليار دولار في نفس الفترة من عامها المالي 2020، كما زادت إيرادات شركة علي بابا في الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي 2021 والمنتهية في 31 ديسمبر/ كانون الأول الماضي بنسبة 34% لتصل إلى 81.2 مليار دولار مقابل 60.6 مليار دولار.

أمازون الأكبر

تصدرت شركة أمازون الترتيب من حيث إجمالي الأصول البالغة 382.4 مليار دولار في نهاية سبتمبر أيلول الماضي، في حين اقتنصت علي بابا مركز الوصيف بإجمالي أصول 1.73 تريليون رنميبي (267.8 مليار دولار)، متقدمة على وول مارت التي بلغت أصولها 244.8 مليار دولار في نهاية الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي الجاري في أكتوبر/ تشرين الثاني.

وجاءت شركة ولغرينز في المرتبة الرابعة بأصول 81.3 مليار دولار، في نهاية أغسطس آب، وهي أحدث البيانات المتاحة للشركة التي ينتهي عامها المالي في نفس الشهر ويبدأ في سبتمبر أيلول، تليها شركة JD.com الصينية بأصول تبلغ نحو 75 مليار دولار في نهاية الأشهر التسعة الأولى من هذا العام.

علي بابا الأكثر ربحًا رغم التحديات

وتعد شركة علي بابا التابعة للملياردير جاك ما الأكثر ربحًا بين الشركات الخمس، حيث تمكنت من زيادة صافي مكاسبها في 9 أشهر من عامها المالي 2021 بنسبة 7.8% لتصل إلى 23.13 مليار دولار مقارنة بـ 21.5 مليار دولار في نفس الفترة من العام المالي 2020، تليها أمازون -التابعة لجيف بيزوس البالغة ثروته 205.4 مليار دولار- والتي رفعت أرباحها في تسعة أشهر بـ35% إلى 19 مليار دولار مقابل 14.1 مليار دولار في الفترة من يناير/ كانون الثاني 2020 إلى نهاية سبتمبر/ أيلول من نفس العام.

ويأتي ذلك على الرغم من مواجهة شركات التكنولوجيا الصينية بشكل عام قيودًا مستمرة من قبل السلطات تستهدف إعادة تنظيمها والسيطرة على الاحتكار، وهو ما ظهر جليًا العام الماضي عند وقف الطرح العام الأولى لمجموعة أنت التابعة أيضًا للملياردير جاك ما العام الماضي، والذي فقد 21.1% من ثروته منذ أبريل/ نيسان الماضي لتصل إلى 38.2 مليار دولار، بحسب الإحصاءات اللحظية لفوربس الجمعة.

لكن أرباح شركة وول مارت تقلصت في 9 أشهر من هذا العام بنسبة 34.4% إلى 10.31 مليار دولار مقابل 15.7 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي، مع ارتفاع تكلفة المبيعات 2.8% إلى 313.5 مليار دولار مقابل 305 مليارات دولار في نفس الفترة من العام الماضي، كما زادت النفقات التشغيلية والإدارية 1.6% إلى 86.35 مليار دولار من 85 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي.

وعلى غرار وول مارت، هبطت أرباح JD.com بنسبة 96.6% في 9 أشهر لتصل إلى 132.14 مليون دولار فقط من 3.9 مليار دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي، خاصة مع تكبد الشركة خسائر في الربع الثالث تبلغ 507.3 مليون دولار

وعلى الناحية الأخرى تمكنت شركة ولغرينز من زيادة أرباحها في تسعة أشهر من عامها المالي 2021 بنسبة 2693% إلى نحو ملياري دولار مقابل 68 مليون دولار في نفس الفترة من العام المالي 2020، علمًا بأن العام المالي للشركة يبدأ في سبتمبر أيلول وينتهي في أغسطس آب.

أقل القطاعات تأثرًا بارتفاع التضخم

ذكر الخبير الاقتصادي هاني توفيق في تصريح لفوربس الشرق الأوسط أن قطاع التجزئة العالمي لن يتأثر كثيرًا بالموجة التضخمية الحالية، خاصة أن الشركات ستمرر ارتفاع تكاليف الإنتاج إلى المستهلك النهائي.

ويتوقع صندوق النقد الدولي أن تختتم معدلات التضخم في الولايات المتحدة الأميركية هذا العام عند 5.1%، وهي أكبر مستوياتها منذ نهاية عام 1990 حين سجلت 5.8%، ويرجح الصندوق أن يبلغ معدل التضخم في أميركا 3.5% في العام المقبل على أن تختتم 2022 عند 2.6% .

كما سيرتفع التضخم في الصين مع نهاية عام 2021 إلى 2% مقابل -0.3% في عام 2020 ولكنه يبقى عند مستويات تحت السيطرة حيث كان قد بلغ 4.5% في نهاية عام 2019، ومن المرجح أن يصل إلى 1.8% في نهاية العام المقبل. سيزيد التضخم في الدول النامية والأسواق الناشئة إلى 5.8% مع نهاية هذا العام مقابل 4.4% مع نهاية العام الماضي على أن يتراجع إلى 4.6% بختام 2022.

وأكد توفيق: “ننصح حاليًا بأسهم شركات التجزئة والتكنولوجيا التي لديها القدرة على التكيف مع مستجدات التضخم والأسعار وامتصاص الضغوط التضخمية لأنها من أقل القطاعات تأثرًا بزيادات الأسعار”.

وعلى الرغم من توقعات هدوء ضغوط الأسعار إلى حد ما في العام المقبل مقابل مستويات هذا العام في معظم البلدان، فإن تقرير آفاق الاقتصاد العالمي WEO الصادر عن صندوق النقد في أكتوبر/ تشرين الماضي ذكر أن آفاق التضخم يحيطها الكثير من الضبابية، مضيفًا أن هذه الزيادة في التضخم تحدث حتى مع استمرار مستويات التشغيل في تسجيل معدلات أقل من فترة ما قبل الجائحة في العديد من الاقتصادات، ما يفرض خيارات صعبة على صانعي السياسات لا سيما في بعض الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية.

ومن المتوقع أن تواصل مبيعات التجارة الإلكترونية نموها هذا العام بنسبة 16.8% إلى 4.9 تريليون دولار، لتشكل مبيعات القطاع 19.6% من مبيعات التجزئة عالمًيا المرجح ارتفاعها بنسبة 6% إلى 25 تريليون دولار في 2021، بحسب إحصاءات eMarketer المتخصصة في أبحاث السوق والتي تتخذ من الولايات المتحدة الأميركية مقرًا لها.

وارتفعت حصة التجارة الإلكترونية إلى 17.8% من إجمالي مبيعات التجزئة العالمية البالغة 23.62 تريليون دولار العام الماضي، بينما شكلت المبيعات عبر الإنترنت 3.35 تريليون دولار أي 13.8% من مجموع مبيعات التجزئة البالغة 24.3 تريليون دولار في عام 2019 أي قبل جائحة كوفيد-19.

إليكم أكبر 5 شركات تجزئة في العالم من حيث إجمالي الأصول، علمًا بأنه تم استبعاد الشركات التي لم تعلن نتائجها لتسعة أشهر من 2021:

1. أمازون

الأصول بنهاية سبتمبر أيلول: 382.4 مليار دولار

إيرادات الأشهر التسعة الأولى من 2021: 332.4 مليار دولار

التغير مقابل 2020: 27.6% ↑

أرباح الأشهر التسعة الأولى من 2021: 19 مليار دولار

التغير مقابل 2020: 35% ↑

القيمة السوقية في 25 نوفمبر تشرين الثاني: 1.8 تريليون دولار

2. علي بابا

الأصول بنهاية سبتمبر أيلول: 267.8 مليار دولار

إيرادات الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي 2021: 81.2 مليار دولار (بنهاية ديسمبر/ كانون الأول)

التغير مقابل 2020: 34%↑

أرباح الأشهر التسعة الأولى من 2021: 23.1 مليار دولار

التغير مقابل 2020: 7.8% ↑

القيمة السوقية في 25 نوفمبر تشرين الثاني: 291 مليار دولار (سوق هونغ كونغ)

3. شركة Walmart

الأصول بنهاية أكتوبر/ تشرين الأول: 244.8 مليار دولار

إيرادات الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي 2021: 419.9 مليار دولار (أكتوبر/تشرين الأول)

التغير مقابل 2020: 3.1% ↑

أرباح الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي 2021: 10.3 مليار دولار

التغير مقابل 2020: 34.4% ↓

القيمة السوقية في 25 نوفمبر تشرين الثاني: 408.6 مليار دولار

4. شركة Walgreens

الأصول بنهاية أغسطس/ آب: 81.3 مليار دولار

إيرادات الأشهر التسعة الأولى من عامها المالي 2021: 98.25 مليار دولار (مايو/ أيار)

التغير مقابل 2020: 7% ↑

أرباح الأشهر التسعة الأولى من 2021: مليارا دولار

التغير مقابل 2020: 2693% ↑

القيمة السوقية في 25 نوفمبر تشرين الثاني: 40.3 مليار دولار

5. شركة JD.com

الأصول بنهاية سبتمبر أيلول: 75 مليار دولار

إيرادات الأشهر التسعة الأولى من 2021: 104.9 مليار دولار

التغير مقابل 2020: 29.6%↑

أرباح الأشهر التسعة الأولى من 2021: 132.1 مليون دولار

التغير مقابل 2020: 96.6% ↓

القيمة السوقية في 25 نوفمبر/ تشرين الثاني: 121.8 مليار دولار (سوق هونغ كونغ)

المصدر
المسار- وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى