أخبار المسار

افتتاح مصنع “فيلكس” للصناعات الدوائية بالمنطقة الحرة بصلالة

المسار | احتفلت المنطقة الحرة بصلالة التابعة لمجموعة أسياد مساء اليوم بافتتاح مشروع مصنع شركة “فيلكس” للصناعات الدوائية في صلالة بتكلفة استثمارية قرابة 58 مليون ريال عُماني.

رعى حفل الافتتاح معالي الدكتور هلال بن علي السبتي وزير الصحة، بحضور معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي رئيس الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة، وعدد من أصحاب السعادة والمسؤولين.

اشتمل برنامج الحفل على التعريف بمنتجات المصنع والخطوات التي قطعتها الشركة في مجال الصناعات الدوائية منذ تأسيسها في عام 2018م، إلى جانب استعراض الخطة المستقبلية للمصنع ودوره في تلبية الطلب المتزايد على المنتجات الدوائية في سلطنة عُمان والمنطقة.

ويُعد المصنع أحدث مشروع في مجال الصناعات الدوائية في سلطنة عُمان ودول مجلس التعاون الخليجي، ويستهدف تحويل المنطقة الحرة بصلالة إلى مركز إقليمي للصناعات الدوائية والبيولوجية؛ ما يُسهم في تحقيق الأمن الدوائي الخليجي.

63d155de5592b

وقال معالي الدكتور رئيس الهيئة العامة للمناطق الاقتصادية الخاصة والمناطق الحرة: “إنّ افتتاح المصنع يُعد إضافة جديدة للصناعات الدوائية والطبية بشكل عام في سلطنة عُمان، وبشكل خاص في المناطق الحرة والصناعية بمحافظة ظفار التي تُعد بيئة استثمارية مناسبة لمثل هذا النوع من الصناعات”.

وأكد على أهمية افتتاح المرحلة الأولى للمصنع باستثمار يقدّر بـ 23 مليون ريال عُماني، مشيرًا إلى أن المصنع يأمل أن يبدأ قريبًا في استكمال المرحلة الثانية والثالثة لتصل قيمة الاستثمارات نحو 58 مليون ريال عُماني.

ووضّح معاليه أن المنطقة الحرة بصلالة تحتضن مشروعًا آخر لإنتاج الأدوات الطبية، وآخر قيد الإنشاء سينتج مستلزمات طبية أخرى تبلغ استثماراتهما 5ر13 مليون ريال عُماني، بالإضافة إلى 4 مصانع بمنطقة ريسوت الصناعية تتنوع أعمالها بين صناعة المحاليل الوريدية، وصناعة المستحضرات الصيدلانية، والقفازات، والأقنعة الطبية، والمعدات الطبية الأخرى، وتصل استثماراتها إلى 40 مليون ريال عُماني.

من جانبه ألقى الدكتور علي بن محمد تبوك الرئيس التنفيذي لمنطقة صلالة الحرّة كلمة قال فيها: “إنّ استضافة هذا الاستثمار الصناعي في مجال الصناعة الدوائية يُعد إنجازًا على مستوى توسّع المنطقة الحرّة ونمو دورها الصناعي والإنتاجي، وخطوة في مسار دعم التوجهات الوطنية وأهداف رؤية “عُمان 2040” في مجالات الصناعة والأمن الصحي في سلطنة عُمان.

وأضاف: “إن نجاحنا في جذب الاستثمارات الخارجية يؤكد سعينا نحو تنفيذ استراتيجية المنطقة الحرّة الهادفة إلى جذب الاستثمارات الإقليمية والعالمية لكي تصبح مركزًا صناعيًّا وإنتاجيًّا رائدًا، وقاعدةً حيويةً للتصدير وإعادة التوزيع إلى مختلف الأسواق الإقليمية والعالمية”.

واشتمل مشروع “فيلكس” على ثلاث مراحل تطوير شملت إنشاء مصنع متطوّر للمنتجات الدوائية ومركز للتطوير والأبحاث، وتخطط الشركة لإنتاج أكثر من 100 صنف دوائي في المرحلة الحاليّة واللقاحات في المرحلة المقبلة بقدرة إنتاجية تبلغ مليار قرص دوائي ومليار كابسول سنويًّا للمرحلة الأولى.

ويسعى المصنع إلى توفير المنتجات الدوائية بأسعار مناسبة لأسواق سلطنة عُمان ودول مجلس التعاون الخليجي والمنطقة، مستفيدًا من موقعه في المنطقة الحرة بصلالة بالقرب من ميناء صلالة ومطار صلالة؛ الأمر الذي يعزّز تطلعات الشركة في أن تصبح مزودًا إقليميًّا وعالميًّا في مجال الصناعات الدوائية، ومن المتوقع أن تغطي منتجات المصنع أكثر من 20 سوقًا عالميًّا خلال السنوات القليلة المقبلة.

كما يُسهم مصنع “فيلكس” للصناعات الدوائية في تقليل الاعتماد على واردات الأدوية من الخارج، تماشيًا مع خطط سلطنة عُمان في رفع نسبة الأدوية والمستلزمات الطبية المنتجة محليًا من 7% إلى 20% بحلول عام 2025.

وقد بدأ المصنع الإنتاج في شهر مايو من عام 2020 من خلال وحدة التغليف الثانوي التي تعد المرحلة الأولى من المشروع بطاقة إنتاجية تبلغ نحو 12 مليون علبة سنويًّا، وشهدت الشركة خلال السنوات الثلاث الماضية جهودًا حثيثة لتأكيد قدرات المصنع وجودة منتجاته والتزامه بالمعايير العالمية، وقد تم حتى نهاية عام 2022 تسجيل أكثر من 18 صنفًا دوائيًّا لدى وزارة الصحة في سلطنة عُمان، كما وقّعت الشركة عقودًا لتطوير الأدوية مع مجموعة من مراكز الأبحاث العالمية والعربية في بريطانيا وإيرلندا الشمالية والأردن.

ووقّعت الشركة كذلك اتفاقيات مع مصنّعي المواد الخام للأدوية في أوروبا والهند، وخلال العامين الماضيين ركّزت الشركة على إنتاج أدوية السكري وأمراض القلب، إلى جانب تلبية الطلب على الأدوية المانعة للتجلط والمضادات الفيروسية، وعدد من الأدوية الرئيسة المعتمدة في بروتوكول علاج فيروس “كورونا”.

ويعمل المصنع حاليًّا على إيجاد فرص استثمارية ووضع خطط تشغيلية محليًّا ودوليًّا إلى جانب تسويق منتجاته في سلطنة عُمان ودولة قطر وعدد من الدول الأخرى في المنطقة، حيث بُنيَ المصنع وفقًا للمواصفات العالمية المعتمدة؛ ما يؤهله لدخول الأسواق العالمية.

ويقام مشروع مصنع “فيلكس” الجديد على مساحة حوالي 30 ألف متر مربع في المنطقة الحرّة بصلالة، ويُمثل أحد الاستثمارات القطرية التي تترجم العلاقات المتميزة بين سلطنة عُمان ودولة قطر الشقيقة.

ومن المقرّر أن يُنتج المصنع الدوائي مختلف أنواع الأدوية، منها: المضادات الفيروسية، وأدوية السكري وأمراض القلب والدم، إلى جانب الأدوية المانعة للتجلط، ومسكنات الآلام. حيث حصل على شهادة (GMP) من وزارة الصحة في سلطنة عُمان التي تؤكد التزام المصنع بمعايير الإنتاج الجيد في تصنيع الأدوية.

وتسعى وزارة الصحة إلى تعزيز الأمن الدوائي في سلطنة عُمان من خلال جهود المديرية العامة للصيدلة والرقابة الدوائية بالوزارة لتوطين صناعة الأدوية والمستلزمات الطبية عن طريق التنسيق مع الجهات المعنية لتشجيع وجذب الاستثمارات في مجال التصنيع الدوائي.

كما قامت المديرية بإصدار الدليل الإرشادي الخاص بترخيص مصانع الأدوية البشرية والعشبية والأجهزة والمستلزمات الطبية الذي يوضح كافة الإجراءات والاشتراطات الخاصة بكل مراحل الترخيص.

ويأتي إقامة المشروع في المنطقة الحرّة بصلالة نظرًا لوجود البنى الأساسية المتطوّرة، والحوافز التجارية، والخدمات اللوجستية التي تقدّمها ضمن المنظومة اللوجستية المتكاملة لمجموعة أسياد.

الجدير بالذكر أن المنطقة الحرة بصلالة تسعى إلى استقطاب الاستثمار الأجنبي، وتوجيهه نحو مجموعة مختارة من القطاعات الإنتاجية الحيوية، أبرزها قطاع الصناعة الدوائية؛ حيث بلغ عدد المشاريع القائمة والمشاريع قيد البناء في المنطقة الحرّة 76 مصنعًا ومحطة بنهاية عام 2022م.

المصدر
المسار-العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى