أخبار المسار

الصحة تستضيف حلقة عمل إقليمية حول الآليات الدولية لمواجهة الجوائح

المسار |  استضافت سلطنة عمان ممثلة في وزارة الصحة وبالتعاون مع مركز الصحة العالمية التابع للمعهد العالي بجنيف اليوم حلقة عمل حول الآليات الدولية لمواجهة الجوائح بمشاركة دول إقليم شرق المتوسط وشمال أفريقيا عبر الاتصال المرئي.

وألقى معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة خلالها كلمة أكد فيها أن هذا الاجتماع يعد جزءًا من سلسلة حلقات عمل إقليمية تهدف لزيادة المعرفة على المستويين الفني والسياسي حول موضوع الحوار، وأن هذه الحلقات تركز بشكل خاص على إمكانية إنشاء معاهدة دولية جديدة بهذا الصدد.

8469 OAB Hasaad 1600X475 MICROSITE MOM AR 1

وأضاف معاليه أن الجميع عايش بشكل مباشر آثار جائحة كوفيد-19على البلدان والشعوب، وأنه حتى البلدان التي كانت تعد ذات أنظمة صحية قوية للغاية لم تسلم من الآثار الوخيمة، كما تأثر الجميع أيضا على المستوى الشخصي، في جميع الجوانب الحياتية كالسفر والتجارة والتعليم والمعيشة وغيرها من الجوانب الأخرى.

وأشار السعيدي إلى أننا بحاجة إلى رسم التشريعات الوطنية لحوكمة الأوبئة بطريقة تشترك فيها كل القطاعات ذات الصلة، والتأكد من توافقها لبناء سياسات وأنظمة صحية وطنية متماسكة قادرة على مواكبة التطورات الجديدة بما يسمح للتدابير الوقائية وآليات الاستجابة بالعمل بطريقة منصفة وسلسة.

وقدم البروفيسور هايك نيكوغوسيان – خبير في الصحة العامة والصحة العالمية وبروفيسور بمركز الصحة العالمية بالمعهد العالي بجنيف- عرضا مرئيا عن الآليات المتاحة لمواجهة الجوائح.

وبيّنت جائحة كوفيد-19 مدى الحاجة إلى تشريعات ولوائح دولية تتماشى مع المستوى الجديد من العولمة والترابط بين دول العالم وبين مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية، ما دفع بمنظمة الصحة العالمية إلى تشكيل فريق عمل خاص لدراسة تعزيز الجاهزية العالمية في هذا الجانب، وسيتم استعراض مخرجات فريق العمل خلال الجلسة الاستثنائية المذكورة.

يذكر أن توصيات الفريق تشتمل على عدة آليات، منها تعزيز اللوائح الصحية الدولية والتي تم تحديثها آخر مرة عام 2005، إضافة إلى إنشاء اتفاقية أو معاهدة دولية تعنى بمواجهة الجوائح.

وجاء إقامة هذه الحلقة بالتزامن مع استعدادات سلطنة عمان للمشاركة في الجلسة الاستثنائية لجمعية الصحة العالمية التي ستقام خلال الفترة من 29 نوفمبر الجاري حتى 1 ديسمبر المقبل، التي ستحدد الخطوات القادمة فيما يخص تعزيز الجاهزية والاستجابة في مجال الجوائح.

شارك في هذه الحلقة سعادة الشيخ خليفة بن علي بن عيسى الحارثي وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدبلوماسية وعـدد من المسؤولين بوزارة الصح، وعدد من أصحاب المعالي وزراء الصحة بالإقليم والوفود المصاحبة لهم من المعنيين.

المصدر
المسار_العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى