أخبار المساراقتصاد

للمضي قدماً في إجراءات الإندماج..

“العز الإسلامي” و”عُمان العربي” يوقعان مذكرة تفاهم

  • صاحب السمو السيد تيمور آل سعيد: العز الإسلامي سيواصل عملياته المصرفية كمؤسسة مصرفية. مستقلة ومتوافقة مع أحكام الشريعة، كما من المتوقع أن يعزز الإندماج من حجم البنك ورأس ماله.
  • رشاد الزبير : عملية الدمج بين الطرفين سينتج عنها تكوين كيان مالي قوي جديد.

المسارأعلن كلٍ من بنك عُمان العربي و بنك العز الإسلامي عن توقيع مذكرة تفاهم تتعلق بالإندماج المزمع بين الطرفين في أعقاب حصولهما على الموافقات المبدئية للاستمرار في نقاش تفاصيل مشروع الدمج من الجهات الرسمية ممثلة بالهيئة العامة لسوق المال، والبنك المركزي العماني. حيث وضعت المذكرة إطاراً واسعاً لعملية الإندماج يتضمن موافقة المؤسستين على استمرار بنك العز الإسلامي في عملياته المصرفية كمؤسسة مصرفية إسلامية تحت إشراف إدارة مستقلة تعمل تحت مظلة الكيان الجديد ودون أية تأثيرات على العملاء. مع الحرص التام على استمرار عمل هذه المؤسسة المالية في إطار الأحكام الشرعية للصيرفة الإسلامية و قرارات وفتاوى هيئة الفتوى والرقابة الشرعية، وبما يتوافق تماماً مع معايير هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية، فضلاً عن الجهات التنظيمية المحلية. كما تضمن توقيع مذكرة التفاهم أيضاً الإعلان اتفاق الطرفين على تعيين بيت خبرة للاستشارات المالية والقانونية  للبدء في عمليات المراجعة النهائية لكلا المؤسستين لتمهيد الطريق نحو الخطوة اللاحقة بعملية الإندماج.

وقع المذكرة بالنيابة عن بنك العز الإسلامي كلا من صالح بن ناصر العريمي عضو مجلس إدارة بنك العز الإسلامي، و المكرم سلام بن سعيد الشقصي الرئيس التنفيذي للبنك، فيما وقعها من جانب بنك عُمان العربي  كلا من عبدالعزيز بن محمد البلوشي عضو مجلس إدارة بنك عمان العربي، و رشاد بن علي المسافر الرئيس التنفيذي للبنك، وقد أقيم حفل التوقيع في المبنى الرئيسي لبنك عُمان العربي بحضور عدد من المسؤولين وأعضاء الإدارة العليا من قبل المؤسستين.

وتعليقاً على توقيع المذكرة، قال صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد آل سعيد، رئيس مجلس إدارة بنك العز الإسلامي : “منذ الإعلان عن خطة الدمج في مايو الماضي، استطاع البنكان أن يحققا تقدماً جيداً نحو خلق إطار للدمج يحقق التكامل بين البنكين، كما تهدف مذكرة التفاهم للاستفادة من أفضل المواهب في البنكين لخلق بنك إسلامي رائد على مستوى الصيرفة الإسلامية، وسيواصل عملياته المصرفية كمؤسسة إسلامية مستقلة”.

من جانب آخر، قال  رشاد الزبير، رئيس مجلس إدارة بنك عمان العربي: “أن نجاح عملية الدمج بين الطرفين سينتج عنها تكوين كيان مالي قوي جديد أكثر قدرة على المنافسة محلياً وإقليمياً، فضلاً عن قدرته على تعزيز مسيرة تطور القطاع المالي في السلطنة ليواكب أحدث المعايير العالمية. مضيفاً : سيقدم الإندماج عدداً من أوجه التآزر حيث يمتلك الطرفان حالياً منتجات متكاملة وأنظمة تقنية متطورة تلبي احتياجات مختلف شرائح المجتمع”

يذكر أن عملية الإندماج المزمع بدأت مع نهاية مايو الماضي عندما خاطب بنك عُمان العربي بنك العز الإسلامي لدراسة إمكانية الدخول في تعاون استراتيجي قد يقود إلى عملية اندماج بين المؤسستين لاحقاً، الأمر الذي تم قبوله من طرف بنك العز لتأتي مذكرة التفاهم اليوم كخطوة أخرى في هذا الطريق.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: