منوعات

الكلاب لديها استعداد طبيعي للتفاعل مع الإنسان منذ ولادتها

المسار | أكدت دراسة حديثة أن الكلاب يكون لديها استعداد للتفاعل مع الإنسان فور ولادتها، مشيرة إلى أن هذا الأمر طبيعي وليس مكتسبا.
وبحسب شبكة «سي إن إن» الأميركية، فقد تم إجراء الدراسة من قبل إميلي براي، باحثة ما بعد الدكتوراه في مركز أريزونا كانين للإدراك بجامعة أريزونا، بالتعاون مع منظمة «كانين كومبانيون»، وهي منظمة غير ربحية توفر الكلاب مجانًا للبالغين والأطفال والمحاربين القدامى الذين يعانون من إعاقات جسدية أو معرفية.
وأجرت براي وفريقها دراستهم على 375 جروًا كان عمرها حوالي 8 أسابيع، حيث تمت ملاحظة كيفية تواصلها وتفاعلها مع الإنسان في مواقف معينة، ومقارنة ذلك مع ردود أفعال 60 كلبا بالغا مع المواقف ذاتها.
كان أحد هذه المواقف هو التواصل بالعين مع أحد الباحثين، في حين أن الموقف الآخر كان عبارة عن اتباع إيماءة يد الباحث وعينه لجلب طعام مخفي تحت كوب على بعد حوالي 4 أقدام (1.3 متر).
وقالت براي: «على الرغم من أن قدرة الجراء المختلفة على التجاوب مع المواقف لم تكن متساوية، فإن كلها كانت ماهرة للغاية في التواصل مع الباحث بالإشارة والنظر، ولم يكن هناك دليل على أن أداءها يتطلب تعلم القيام بذلك». وأضافت أن أكثر من 40٪ من التباين في قدرة الجراء المختلفة على تتبع إشارة إصبع الإنسان أو نظرته يرجع إلى جيناتها الوراثية.
وقال فريق الدراسة إن أداء الكلاب البالغة كان أفضل من أداء الجراء، مشيرين إلى أن التفاعل مع الإنسان يتحسن مع مرور السنوات.

المصدر
المسار _وكالات

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: