أخبار المسار

المملكة المتحدة تبدأ في استخدام لقاح موديرنا

المسار   |   أصبحت ويلز أول بلدان المملكة المتحدة التي تبدأ في استخدام لقاح فيروس كورونا الذي طورته شركة موديرنا.

كما أصبحت إيلي تايلور، وهي مقدمة رعاية، أول امرأة بريطانية تتلقى لقاح موديرنا عندما حصلت على اللقاح في مستشفى ويست ويلز العام في كارمارتين اليوم الأربعاء.

وتمت الموافقة على اللقاح – الذي يستلزم التطعيم به الحصول على جرعتين – من جانب الهيئة التنظيمية البريطانية، وهي وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، في 8 يناير، ما جعله ثالث لقاح لفيروس كورونا يُصرح باستخدامه بعد لقاحي فايزر/بيونتك وأسترازينيكا/أوكسفورد.

وتم إرسال نحو 5 آلاف جرعة إلى مراكز التطعيم أمس الثلاثاء.

واشترت بريطانيا ما مجموعه 17 مليون جرعة.

وأظهرت نتائج المرحلة الثالثة من تجارب اللقاح أن فعاليته ضد مرض كوفيد-19 الذي ينتج عن فيروس كورونا نسبتها 94.1%، بينما وصلت الفعالية ضد الإصابة بحالة مرضية شديدة نتيجة الإصابة بفيروس كورونا 100%.

ويعد اللقاح مهما لويلز نظرا لأن قابليته للتخزين لفترة طويلة ونقله بسهولة سوف تجعل من السهل تطعيم الأشخاص الذين يعيشون في المناطق النائية هناك.

ووصف وزير الصحة في ويلز، فوغان جيتينج، اللقاح بأنه “معلم رئيسي آخر” في معركة ويلز ضد فيروس كورونا.

ووصلت الدفعة الأولى من لقاح موديرنا إلى اسكتلندا يوم الاثنين، بينما من المتوقع أن يتم طرحه في إنجلترا في الأسبوع الثالث من أبريل.

ولم يؤكد المسؤولون في أيرلندا الشمالية موعد طرح اللقاح الذي تنتجه شركة الأدوية الأمريكية العملاقة.

المصدر
المسار-وكالات

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: