بنوك

بنك مسقط يتوّج بجائزة أفضل بنك رقمي للزبائن في سلطنة عُمان 

المسار    |    في إنجاز آخر يضاف لعام 2022، توّج بنك مسقط، المؤسسة المالية الرائدة في سلطنة عُمان، بجائزة “أفضل بنك رقمي للزبائن” في عُمان لهذا العام من مؤسسة (Global Finance) العالمية في حفل توزيع جوائز “أفضل البنوك الرقمية” في العالم الذي أقامته المؤسسة في مدينة دبي مؤخرًا، وشملت معايير اختيار الفائزين الاستراتيجية التي يتبعها البنك لجذب الزبائن وتقديم الخدمات الرقمية والاستفادة من العروض الرقمية، ونمو شريحة الزبائن الذين يستخدمون الخدمات الرقمية، وتنوع المنتجات المعروضة، والفوائد المكتسبة التي تحققت من خلال المبادرات الرقمية، إضافة إلى تصميم الموقع الإلكتروني وتطبيق الهاتف النقال وفعالية وظائفهما، هذا وتسلم الجائزة بالنيابة عن البنك محمد بن سلطان الحبسي، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لبنك مسقط في دولة الإمارات العربية المتحدة. 

وعن هذا التتويج، أعرب عبدالله بن حمود الجفيلي، مساعد مدير عام الخدمات المصرفية الإلكترونية ببنك مسقط، عن سعادته بتتويج البنك بجائزة أفضل بنك رقمي للزبائن في سلطنة عُمان من مؤسسة (Global Finance)، حيث تأتي هذه الجائزة مجددًا هذا العام إشادة بالتزام البنك بمواصلة الاستثمار في أحدث الخدمات التكنولوجية لتعزيز فعالية وكفاءة الخدمات للزبائن، مضيفًا إن البنك يحرص على تقديم أحدث الخدمات والحلول المصرفية لتتماشى مع أحدث التوجهات العالمية في هذا القطاع. موضحًا إن الزيادة المستمرة في أعداد الزبائن الذين يستخدمون قنوات البنك الرقمية يعكس مدى إقبالهم على استخدام الخدمات المصرفية المقدمة عبر الهاتف النقال والإنترنت بالإضافة إلى القنوات الرقمية الأخرى، مشيرًا الجفيلي إلى أن البنك يهدف إلى مواصلة المحافظة على ريادته في تقديم الخدمات والتسهيلات الرقمية الحديثة المختلفة بأفضل صورة ممكنة عبر القنوات الإلكترونية التي تتناسب مع الاحتياجات المختلفة لزبائننا الكرام. 

تشهد منصات بنك مسقط الرقمية تطورًا مستمرًا مما ساهم في زيادة أعداد مستخدميها للاستفادة من المزايا الحديثة التي تقدمها، حيث وصل عدد الزبائن المسجلين 1.3 مليون زبونًا يستفيدون من مختلف الخدمات المقدمة عبر المنصات الرقمية، مثل دفع فواتير الخدمات كالكهرباء والمياه وفواتير الاتصالات ومدفوعات البطاقات الائتمانية ورسوم المدارس وغيرها، وخدمة تحويل الأموال داخل البنك أو داخل عُمان، والتحويل الدولي عبر شبكة سويفت (SWIFT) والتحويل السريع لعدد من البلدان منها بنغلاديش والهند والفلبين وباكستان وسيريلانكا ومصر، إضافة إلى خدمة حاسبة الزكاة. كما يمكن للزبائن من خلال هذه المنصات إنشاء وإعادة تعيين الرقم السري وتمكين أو تعطيل بطاقات الخصم المباشر للاستخدام الدولي حيث تضيف هذه الخاصية حماية إضافية لهم. 

وخلال العامين الماضيين، شهد البنك نموًا كبيرًا في استخدام القنوات الإلكترونية دعمته الزيادة الكبيرة في استخدام البطاقات الحديثة التي تتميز بخاصية “مررها وبس” وتشمل بطاقات الخصم المباشر والبطاقات الائتمانية والبطاقات مسبقة الدفع وغيرها من أجهزة الدفع الإلكتروني، حيث  يمكن للزبائن إكمال معاملات الدفع بصورة سريعة وآمنة على مدار اليوم، من خلال الخدمات المصرفية عبر الإنترنت والهاتف النقال ومركز الاتصالات، إضافة إلى شبكة أجهزة بنك مسقط الواسعة التي تشمل أكثر من 800 جهاز من أجهزة الصراف الآلي والإيداع النقدي والأجهزة متعددة الاستخدامات التي طُورت جميعها لتحقق رؤية بنك مسقط المرتكزة على الزبائن. 

طوال الأربعة عقود حظي بنك مسقط بإعجاب المجتمع المالي والمصرفي المحلي والإقليمي والدولي تقديرًا لأدائه المتميز لتطوير مستوى الخدمات والتسهيلات المصرفية فقد حصل البنك مؤخرًا على عدة جوائز من مؤسسات محلية وإقليمية وعالمية مرموقة منها (Global Finance) و(Euromoney) و(EMEA Finance) و(The Banker). وفي عام 2022، صنفت مجلة فوربس الشرق الأوسط بنك مسقط ضمن أفضل 100 شركة للعام الثاني على التوالي، وضمن أفضل 30 بنكًا في الشرق الأوسط. للمزيد من المعلومات حول قنوات بنك مسقط الرقمية، يمكنك الاطلاع على التفاصيل من خلال الموقع الإلكتروني (https://www.bankmuscat.com/ar/bankingchannels/Pages/default.aspx). 

المصدر
المسار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى