أخبار المسار

بيان عاجل بشأن شركة نماء للدواجن الحكومية

المسار |  ألقى سعادة د. حمد بن حمدان الربيعي عضو مجلس  الشورى بيانًا عاجلًا بشأن شركة نماء للدواجن الحكومية، والذي قال: بعد أقل من خمسِ سنوات من تأسيسها باتت تحتضر وتوقْف نشاطها والعاملين فيها، ولم يعد يوجد في مقر الشركة غير حراس الأمن الذين يحرسون مقرها.

وأشار سعادته خلال البيان إلى استذكار الصخب الإعلامي الكبير عام ٢٠١٧م حول ميلاد مشروع وطني عملاق بمسمى (شركة النماء للدواجن) في ولاية عبري بمحافظة الظاهرة ليكون أحد أكبر مشاريعِ الأمنِ الغذائي في سلطنة عمان، والمنطقة كلها حسب التصريحات الإعلامية، وذلك بقيمة استثمارية بلغت 106 مليون ريالاً عمانياً، والتي شارك فيها عدد من شركات القطاع الخاص، وصناديق الاستثمار، وصناديق التقاعد، بالإضافة إلى الشركة العمانية للاستثمار الغذائي القابضة. وقال الربيعي في بيانه: “لا شكّ أن مشروعاً بحجم شركة النماء للدواجن لم يأت اعتباطاً ولا ارتجالياً، بل سبقته دراسات جدوى اقتصادية عديدة قيّمت عوامل نجاح المشروع والمخاطر التي من الممكن أن يتعرض لها.

كما أثار سعادته خلال البيان علامات استفهام كثيرة وأسئلة محيرة عديدة حول سبب فشل المشروع، ويشدد على ضرورة الوقوف على الأسباب التي باتت حلماً للمواطنين ومحافظة الظاهرة ولعمان كلها.

كما دعا سعادته الحكومة وبصفة عاجلة إلى انتشال الشركة من التدهورِ والإخفاق الهيكلي والإداري والمالي، وإِعادتها إلى المسار الصحيح بتشكيل لجنة من الكفاءات الوطنية للتحقيق في كل ما جرى بشأن شركة النماء للدواجن والبحث بجدية وراء الأسباب التي أدت إلى ما وصل إليه حال الشركة.

المصدر
المسار-العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى