رياضة عالمي

بيريز: دوري السوبر الأوروبي يهدف إلى إنقاذ كرة القدم

المسار     |      بعد الانتقادات التي تعرضت لها البطولة “المستحدثة” منذ الإعلان عن إطلاقها، أكد فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد الإسباني أن الهدف الأساسي من إطلاق بطولة دوري السوبر الأوروبي هو “إنقاذ كرة القدم“. وكان مؤسسو البطولة قد افتتحوا الموقع الإلكتروني الخاص بها مساء أمس الأول الأحد بعد يوم من الجدل بشأن هذه البطولة ، كما تم تعيين بيريز رئيسًا لهذه البطولة الجديدة.
وضمت قائمة مؤسسي البطولة 12 ناديًا منها ما يطلق عليه “الستة الكبار” في إنجلترا وهم مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وليفربول وأرسنال وتشيلسي وتوتنهام إضافة لثلاثة أندية من إيطاليا هي ميلان وانتر ميلان ويوفنتوس وثلاثة أندية من إسبانيا هي ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد.
ومن المقرر أن يستفيد الأعضاء المؤسسون من مكاسب أولية غير متوقعة قدرها 3.5 مليار يورو (4.2 مليار دولار)، ومع ذلك ، قال بيريز في تصريحات لقناة “إل تشيرنجيتو” التلفزيونية إنه شعر بأن هناك قيم أعلى في اللعب من مجرد الجشع.
وأوضح بيريز “أكبر الأندية في إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا وجدت حلًا للوضع الصعب للغاية الذي تمر به كرة القدم”.
وأضاف  “ريال مدريد خسر 400 مليون يورو في موسمين اثنين فقط ، وهذا ما يتعلق بريال مدريد وحده وعندما يكون لديك دخلًا من البث التلفزيوني، تتفهم أن الحل هو إيجاد مباريات أكثر تنافسية وجاذبية ويمكن مشاهدتها في كل أنحاء العالم”.
وأشار بيريز : “قررنا، في منتصف الأسبوع، أنه من الممكن أن نقدم دوري السوبر الأوروبي بمباريات أكثر وذلك بديلًا لدوري أبطال أوروبا، وكرة القدم يجب أن تتطور”.
واستنكر بيريز الانتقادات التي وجهت إلى البطولة “المستحدثة” وبأنها توجد متجرًا مغلقًا نظرًا لأن عدد المشاركين في البطولة سيقتصر على 20 ناديًا منها 15 ناديًا محددًا يشاركون بصفة دائمة وخمسة أندية متغيرة تتأهل من خلال “معيار جدارة أو كفاءة رياضية” لم يتحدد بعد.
ولا يشعر بيريز بأي قلق إزاء العواقب باستبعاد الريال وتشيلسي ومانشستر سيتي من الدور قبل النهائي لدوري الأبطال الأوروبي هذا الموسم لكون الأندية الثلاثة من المؤسسين للبطولة المستحدثة، كما لا يشعر بيريز بالقلق من اتحاد كرة القدم الأوروبي “يويفا” والدولي “فيفا” باستبعاد اللاعبين المشاركين في دوري السوبر الأوروبي من المشاركة في البطولات الدولية.
وقال بيريز “كل لاعب عليه أن يلتزم الهدوء لأن هذا لن يحدث في ريال مدريد لن يستبعد من دوري الأبطال، وكذلك مانشستر سيتي وأي ناد آخر”.
وأضاف بيريز : “المباريات بين الأندية الكبيرة هي الأكثر جاذبية إنها المباريات التي تدر أكبر عائدات مالية ولا أعتقد أن المباريات الصغيرة أكثر جاذبية”. وأشار قائلًا: “هناك بطولات محلية لا يعرف الناس أسماءها حتى كرة القدم بوضعها الحالي لا يمكن أن تستمر”.

المصدر
المسار - العمانية

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: