إقتصاد العالم

تراجع الأسهم الأمريكية مع ارتفاع الإصابات بكورونا

المسار  |   تراجعت الأسهم الأمريكية الجمعة لتمدد أسوأ خسائر أسبوعية لها منذ مارس الماضي في خضم حالة من عدم اليقين بشأن الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة وتسجيل زيادة قياسية في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وقاد مؤشر ناسداك لأسهم التكنولوجيا الخسائر، حيث هبط بأكثر من اثنين بالمائة، وهوى سهم تويتر بحوالي 18 بالمائة في التعاملات المبكرة بعدما سجلت شركة التواصل الاجتماعي عدد مشتركين أقل من المتوقع.

وانخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا ببورصة نيويورك 1.9 بالمائة في التعاملات الصباحية، بينما تراجع مؤشر داو جونز للأسهم الصناعية بنسبة 1.7 بالمائة، ما يضعهما على طريق تسجيل أكبر خسائر أسبوعية منذ مارس الماضي.

وتراجع سهم أبل بعدما سجلت أسهم الشركة تراجعا في مبيعات هواتف أيفون، بينما انخفض سهم أمازون بعد توقعها زيادة في التكاليف، على الرغم من تسجيلها أرباحا قياسية في الربع الثالث.

على الجانب الآخر، قفز سهم جوجل بعدما سجلت الشركة الأم “ألفابيت” نموا في قطاع الإعلان. على الجانب الآخر، قفز سهم جوجل بعدما سجلت الشركة الأم “ألفابيت” نموا في قطاع الإعلان.

المصدر
المسار - العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى