خدمات صحفيةشركات

“جايدنس 46”.. تناقضات استثنائية تكشف الألغاز

المسار  | في عام 2023م، أطلقت أمواج عطر ’جايدنس‘ الذي أصبح اليوم أحد أكثر ابتكارات الدار العطرية التي تحظى بإعجاب وقبول كبير من قبل عشاق التفرد. وتم ابتكار هذا العطر من جانب كوينتين بيش تحت إشراف رينو سالمون، المدير الإبداعي لأمواج لتفوح كل نغماته بأبرز مكونات أمواج ألا وهي الورد واللبان والعنبر مع الاحتفاظ بشخصيته التي تعكس هوية الدار وتفتح آفاقاً جديدة لما يمكن لخبراء العطور تقديمه. ويمزج هذا العطر بين نفحات الكمثرى والبندق وخشب الصندل ليغمر مرتديه بإحساس بالفخامة العصرية التي تعبر عن مكوناته الاستثنائية.

وبعد مرور عام، عاد سالمون وبيش إلى الصورة المثالية التي ابتكراها في عطر ’جايدنس‘ لتسليط الضوء على جوانب أكثر سحراً منه. وأثمرت جهودهما في ابتكار إضافة جديدة لتشكيلة الإكسير الاستثنائية تحت اسم ’جايدنس 46‘ التي تأتي بتناقضات استثنائية لتكشف المزيد من الألغاز من قلب ’جايدنس‘.  ‎وعند ابتكار إكسير ’جايدنس 46‘، اختار سالمون وبيش البحث عن مفتاح هذا اللغز في واحدة من أكثر خصائص عطر ’جايدنس‘ وهي التميز والتباين المذهل بين جوانبه الأكثر هدوءاً ومكوناته الأكثر قوة. وكان الغرض من ذلك هو جعل التناقضات أكثر تميّزاً وجاذبية في إكسير ’جايدنس 46‘.

يقول سالمون: “رأينا أنه سيكون من الرائع ألا يقوم كوينتين بإزالة أي مكون من الصيغة الأصلية بل أضاف عوضاً عن ذلك مكونات مميزة عززت من التناقضات بين مكوناته وتبرز خصائصها المتضادة بقوة أكبر وتعقيدٍ أكثر”.

ومن بين مقومات شخصيته الأساسية تلميح إلى “الهمس بصوت عالٍ”، وصورة قنديل البحر، بالإضافة إلى صور إيرفينغ بن للزهور. وعلى الرغم من اختلاف المفاهيم في تلك الصور الثلاث إلا جميعهم ينقلون إحساساً بالرقة والشفافية بينما يستحضرون أيضًا شخصية قوية وجاذبية لا تقوم وإحساس بالخطر. وتعد هذه هي الصفات الواضحة التي أراد سالمون وبيش إبرازها في إكسير ’جايدنس 46‘ لتعزيز جاذبيته وانتشاره.

وجاءت النتيجة النهائية بابتكار لوحة عطرية مميزة عن الضوء والظل، والضعف والقوة، والدقة والتباهي – وهي جميعها تناقضات لا يمكن جمعها سوى من خلال فنون صناعة العطور.

تتفتح نغمات ’جايدنس 46‘ – الذي يحتوي على 46% من الزيت النقي – بإشراقة خفيفة ومدهشة. وتفوح رائحة الكمثرى في الأفق وكأنها محمولة بنسائم الأزهار الناعمة. ومع إضافة اللوز المر والفلفل الوردي، يصبح الامتزاج بين الفاكهة والبندق أكثر إثارة ودقة مما هو عليه في عطر ’جايدنس‘.

ولن يمر وقت طويل حتى يكشف هذا الإكسير عن شخصيته الجذابة الآسرة. وبأناقتها المعتادة، تصل نغمات الورد والزعفران وياسمين سامباك والأوسمانثوس بأكملها إلى أبعاد غير مسبوقة مما يغمر مرتديها بشكل أكبر بسحر عطري فريد. ويعزز اللبان هذا السحر وهو المكون الذي استخدمه بيش “كدليل لاكتشاف ملحمة عطرية لها آلاف العجائب. تخيلت أن هذا اللبان الذي أرشد البحارة في قديم الزمان سيسافر بنا الآن إلى قلب حديقة خفية تكشفها نفحات من الدخان”.

وفي الختام، تصبح الجاذبية لا تقاوم تمامًا، حيث تصبح النغمات الخشبية في الإكسير أكثر عمقاً وسيطرة بفضل إضافة جورجيوود وسيبريول. وفي الوقت نفسه، تضفي رائحة الأمبريت المسكية الشبيهة بالجلد لمسة من الحميمية، ينما تضيف محاكاة الكمثرى في النغمات الافتتاحية، إحساسًا بالوضوح والتماسك. أما الفانيليا وخشب الصندل والقريض والعنبر وخشب الأكيجالا المستخدمين في العطر، فتشكل قاعدة كريمية غنية ومتعدد الطبقات. ‎

هذا، ويتجلى تأثير هذه المواد بفل توازنها الفريد وطريقة تقديمها الفريدة، بالإضافة إلى الانتشار الهائل والمثير للتركيبة بالكامل – مما يبرز الإمكانات التي لدى بيش وسالمون ونجاحهما في ابتكار رحلة عطرية حسيّة رائعة…تحافظ على الغموض الذي يحيط بقلب مجموعة ’جايدنس‘.

تشكيلة الإكسير الاستثنائية

تبرز تشكيلة الإكسير الاستثنائية عدداً من أقيّم ابتكارات أمواج العطرية وأكثرها جرأة والتي حظيت بإعجاب عشاق العطور في أنحاء العالم. وتعد تشكيلة الإكسير ثمار تجارب دقيقة ومتعددة لقياس تأثير مستويات التركيز المختلفة وأوقات التعتيق. ولم يقتصر هدف الدار من هذه التشكيلة على إعادة صياغة التركيب الأصلية وجعلها أكثر تعقيداً فحسب بل تحفيز جميع النغمات والمكونات لتبلغ أقصى مداها في التركيبة ومنحها الوقت اللازم للكشف عن الجوانب الخفية من شخصيتها الحقيقية. وفي ’جايدنس 46‘، يبلغ تركيز الزيت النقي 46% ويتم تعتيقه لمدة 4 أسابيع لتحقيق أعلى مستويات تبرز تأثيره الكامل وتناقضاته الاستثنائية التي حققها فيه سالمون وبيش.

التقديم

ولإبراز روعة محتوياتها، فإن إكسير ’جايدنس 46‘ تأتي في نسخة راقية ومميزة من زجاجات أمواج الشهيرة. وتماشيًا مع الإضافات الاستثنائية الأخرى، تم طلاء الزجاجة بطبقة داخلية غنية ولامعة، في الظل الوردي الشفاف والمستخدم في عطر ’جايدنس‘. وعلى الجزء الخارجي من الزجاجة، يؤكد تأثير اللون المتدرج التناقضات الرائعة للتركيبة. ‎

ويتزين التصميم الخارجي للعطر بالصور الرائعة للفنانة البلجيكية لويز ميرتنز. وتم فيها استخدام الأشكال العضوية والمختلطة التي عرضتها على عبوة عطر ’جايدنس‘ كنقطة انطلاق لها، وركزت على تباين الألوان وأضافت مساحات ذهبية مبهرة لتعكس الدراما المتزايدة التي لا يمكن كبتها في إكسير ’جايدنس 46‘. كما هو الحال مع تشكيلة الإكسير الاستثنائية الأخرى، يضيف غبار الذهب لمسة نهائية أنيقة على العبوة.‏

يمكن شراء إكسير ’جايدنس 46‘ عبر الإنترنت على الموقع الإلكتروني www.amouage.com ومن بوتيكات أمواج وموزعيها في أنحاء العالم ابتداءً من شهر يونيو 2024م.

إكسير ’جايدنس 46‘

من ابتكار: كوينتين بيش

العائلة العطرية: زهرية خشبية

التعتيق: 4 أسابيع (أسبوعان للنقع وأسبوعين للإنضاح)

التركيز: إكسير يحتوي على زيت عطري نقي بنسبة 46%.

النعمات العليا: كمثرى، لبان، بندق، ماء ورد، فلفل وردي، لوز مر

النغمات الوسطى: زعفران، ورد، ياسمين سامباك، أوسمانثوس

النغمات الأساسية: قريضة، خشب الصندل، خشب أكيجالا، عنبر، فانيليا، أمبريت، جورجيوود وسيبريول

أمواج

’أمواج‘ هي دار عطور عالمية مستقلة تشتهر بابتكار بعض من أجمل وأندر توليفات العطور في العالم. وافتتحت الدار أبوابها في سلطنة عُمان عام 1983 ليبزغ نجمها وتُعرف بــ’هدية الملوك‘ حيث استطاعت إعادة تعريف الفنون العربية لصناعة العطور، وذاع صيتها في تقديم كل ما هو مبدع. وخلال مسيرتها الحافلة، مزجت أمواج ببراعة غنى تراثها الشرقي برقي عالم العطور الغربي لتقدم لمحبيها منتجات صُممت تفاصيلها لتعكس الحياة العصرية. واليوم، ترسم أمواج صورة جلية المعالم عن أصالة عُمان ومكانتها التاريخية كمركز لتجارة البخور حيث تسافر بمنتجاتها لشتى أنحاء العالم باحثة عن الواثقين من أنفسهم ومن لديهم الجرأة للتميّز.

وتمتلك أمواج حضوراً عالمياً مميزاً حيث تصل منتجاتها إلى عشاق الفخامة إلى ما يقارب 100 دولة حول العالم، ويبلغ عدد بوتيكاتها المستقلة الآن 14 بوتيك ومن ضمنهم بوتيكات تم افتتاحها مؤخراً في كلا من عمان، والإمارات العربية المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، والصين، وماليزيا، فضلاً عن نجاحها في توسيع شبكة عرض منتجاتها لما يقرب من 1,000 متجر راقٍ في مواقع استراتيجية ذات هوية خاصة بها في كبرى المتاجر العالمية، ودور العطور، والمطارات.

المصدر
المسار - مسقط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى