رياضة

ختام ملتقى أمناء سر الأندية

 المسار | اختتمت اليوم فعاليات ملتقى أمناء سر الأندية الذي نظمته وزارة الثقافة والرياضة والشباب واستمر لمدة يومين، حيث خرج بعدد من المخرجات التي تسهم في تعزيز وتطوير الجوانب الرياضية والمجتمعية ودور النادي في خدمة المجتمع من خلال الملتقى الذي شهد مشاركة 35 من أمناء سر الأندية والذي أقيم بتنظيم من قبل مركز إعداد القادة بالوزارة.

وسجل الملتقى الذي حاضر به خليفة بن سيف العيسائي مستشار الهيئات النوعية بمكتب وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب للرياضة والشباب العديد من المداخلات والمناقشات والحوارات المفتوحة، حيث ناقش التحديات والصعوبات المشتركة بين قطاعات الوزارة والهيئات الخاصة والعامة في المجال الرياضي إلى جانب مناقشة أساليب وطرق التواصل الحديثة بين الأندية والمجتمع وعرض تجارب دولية ومحلية حول علاقة الأندية بالمجتمع وأدوار الأندية، كما تم استعراض أدوار الأندية والفرق الأهلية للحملة الوطنية لإعصار شاهين وبحث آليات تطوير علاقات الأندية بالمجتمع.

8469 OAB Hasaad 1600X475 MICROSITE MOM AR 1

وجاءت أبرز المخرجات من هذا الملتقى بالتأكيد على أهمية تفعيل أدوار الأندية وفق رؤية عُمان 2040 وإيجاد حلول لبعض الجوانب المتعلقة بالتحديات التي تواجه الأندية وقطاعات الوزارة والخروج بعدد من المبادرات لتطوير العلاقة بين الأندية والمجتمع والتعرف على الجوانب التي تطلبها مجالس الإدارات والصقل والتأهيل.

وأكد الملتقى على أهمية المبادرات والأفكار التي قدمها أمناء سر الأندية قبل ختام الملتقى والتي تخدم بعض الجوانب في تفعيل النادي وأهميته في المجتمع، ومن تلك المبادرات مبادرة “موهبتي” وكذلك مبادرة “مجتمعي”، من خلال إشراك فئات المجتمع المختلفة في برنامج شهري ووضع خطط وبرامج لها بالإضافة إلى مبادرة “تكاتف” لدعم احتياجات الباحثين عن العمل من خلال الاستفادة من طاقاتهم الشبابية بالإضافة إلى مبادرة “الابتكارات الشبابية” وهي مبادرة لجمع أبرز الابتكارات الشبابية ويكون النادي هو الحاضن لها، وكذلك مبادرة “الخيمة الشتوية” والتي تهدف إلى ملتقى دائم للشباب وإشراك مختلف فئات المجتمع في الحوار والنقاش في الجوانب الاجتماعية والرياضية والثقافية.

وشهد الملتقى مناقشات في عدد من الجوانب، حيث جاءت أبرز تلك المناقشات حول طرح تجربة نادي الخابورة في تنوع أنشطته والانتقال به من نادي كرة قدم إلى نادٍ اجتماعي رياضي ثقافي من خلال جملة الأنشطة التي قدمها والابتعاد عن التركيز على نشاط واحد.

وقال خليفة بن سيف العيسائي مستشار الهيئات الخاصة بمكتب وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب للرياضة والشباب: كان الملتقى ناجحًا وشهد الكثير من المداخلات والمناقشات وعرض الأفكار والمبادرات الناجحة لبعض الأندية، كما شكل حلقة للتواصل وتبادل الخبرات بين أمناء سر الاندية، وسجلت الجلسات تفاعلًا كبيرًا من جميع المشاركين.

وأضاف: الملتقى ولله الحمد حوى مجموعة كبيرة من أمناء السر أصحاب الخبرة الطويلة والتي تعدى بعضها الـ 15 عامًا وبعض من الشباب الجدد؛ لذلك تنوعت الأفكار والرؤى المطروحة المقدمة منهم، وشكلت الجلسة الحوارية الأولى فرصة لطرح التحديات والصعوبات بشفافية تامة من قبل الأندية ومن قبل الوزارة وقطاعاتها، والتركيز على أهمية تفعيل العمل بين الأندية والوزارة لتحقيق الأهداف التي ننشدها.

المصدر
المسار _العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى