آراء الكتاب

سالمة المقرشية تكتب لـ المسار: عُمان الخمسين

المسار  | آراء الكُتاب

سالمه بنت محمد المقرشية

وإنا على العهد ماضون، أتاها أبي قابوس _طيب الله ثراه_ شابا ملهما طموحا بنى مجدا وكتب تاريخا، ومضينا خلفه نصف قرن بلا شقاق ولا فتن وعهدا علينا أن نمضي بعده بلا شقاق ولا فتن بقيادة سلطاننا هيثم _أعزه الله وأبقاه_.

(حلمي هو أن أحقق لعمان ما فاتها طول السنين الماضية، لتأخذ مكانها بين الأمم) قالها السلطان قابوس بن سعيد_ طيب الله ثراه_ في ٢٢ أغسطس ١٩٧٠، تحقق الحلم واصبحت عمان في ظل قيادته الحكيمة دولة عصرية متطورة في جميع المجالات.. وسيكمل الوطن مسيرته في ظل القيادة الحكيمة للسلطان هيثم بن طارق _حفظه الله ورعاه_.
في الخمسين عام الماضية استطاعت عُمان أن تصنع علاقات سياسية هادئة ومتزنة وعقلانية وواقعية مع الدول الصديقة والشقيقة. كما عملت الحكومة على تنويع الاقتصاد العماني وتنويع مصادر الدخل لتشمل قطاعات عديدة مثل النفط والغاز والسياحة والثروات الطبيعية التي حبانا الله بها. وتطور البنيان المعماري من التقليدي الى الحديث. وشهد قطاع التعليم في عمان طفرة نوعية وهو قطاع أساسي في بناء الدول والشعوب. كما تطور القطاع الصحي محققا نقلة نوعية يلمسها كل من يقطن هذا الوطن الغالي.

ان نهضة عمان شكلت نموذجا متفردا ومتنوعا في التقدم في كافة المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والصحية وغيرها.
وكما أن نوفمبر المجيد جاء مختلفا هذا العام ولأول مره بدون والدنا السلطان قابوس _طيب الله ثراه_ .. وما يهون مصاب فقد والدنا هو أننا اليوم نمضي تحت قيادة السلطان هيثم بن طارق _حفظه الله ورعاه_ وهو من توسم فيه جلالته الصفات والقدرات التي تؤهله لحمل هذه الأمانة العظيمة؛ وإننا خلف سلطاننا هيثم سائرون، هيثم قابوسنا ونحن على العهد ماضون.

المصدر
المسار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى