أخبار المسار

شؤون البلاط السلطاني يستقبل دفعة جديدة من الجنود المستجدين – صور

المسار    |     استقبل شؤون البلاط السلطاني بالتنسيق مع وزارة العمل، دفعة جديدة من الجنود المستجدين وسط اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا (كوفيد19)، وذلك بمقر وحدة أمن شؤون البلاط السلطاني بالخوض لبدء برنامج التدريب العسكري الأساسي للجنود المستجدين للالتحاق بأقرانهم في مختلف الوحدات العسكرية.

وقد أنهى المقبولون كافة الإجراءات، وخضعوا للتقييم، واجتازوا جميع مراحل القبول بما فيها الاختبارات التحريرية والرياضية والمقابلات الشخصية، لينضمُّوا إلى مختلف الوحدات العسكرية بالجهاز؛ حيث كان في استقبالهم العميد الركن قائد وحدة أمن شؤون البلاط السلطاني وعددٌ من الضباط وضباط الصف والكادر التدريبي.

الرائد ركن سعود بن محمد الحراصي مدير مركز تدريب وتأهيل العسكريين بشؤون البلاط السلطاني

الوطنية للتمويل min

وحول الاستعدادات تحدّث الرائد ركن سعود بن محمد الحراصي مدير مركز تدريب وتأهيل العسكريين قائلًا: إنّه تنفيذًا للتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة القائد الأعلى – أعزه الله – قام شؤون البلاط السلطاني باستكمال إجراءات التجنيد والتوظيف المعتمدة لمَن تقدَّم للانتساب إليه، وبالتنسيق مع وزارة العمل، وكذلك بعد أن اجتازوا مراحل التقييم والفرز والفحوصات الطبية واختبارات اللياقة البدنية والمقابلات الشخصية، وها نحن اليوم نستقبل دفعة من الجنود المستجدين لينضموا مع أقرانهم في هذا الجهاز.

وأضاف الحراصي أنّ مركز تدريب وتأهيل العسكريين معني بتدريب الجنود المستجدين وتحويلهم من الصفة المدنية إلى الصفة العسكرية، وتستمر فترة التدريب مدة ثمانية أشهر يتم فيها صقلهم بالمهارات الأساسية للتدريب العسكري، الذي يشتمل على عدة محاور وهي التدريب العسكري، واللياقة البدنية، ومهارات الميدان، ومهارات المشاة، ومجموعة من المحاور الأساسية في الانضباط العسكري واللوائح والأنظمة والقوانين والمعارف العسكرية التي تجعلهم قادرين على ممارسة أدوارهم الوظيفية، وإدراكهم حجم المسؤولية المُلقاة على عاتقهم بشكل منهجي معتمد على أسس تحقِّق لهم تطويرَ ذاتهم، وترفع من روحهم المعنوية التي تُعينهم على المساهمة في خدمة وطنهم وتعزيز انتمائهم إليه.

البلاط السلطاني يستقبل دفعة جديدة من الجنود المستجدين 1

البلاط السلطاني يستقبل دفعة جديدة من الجنود المستجدين

المصدر
المسار - العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى