بنوك

سعيًا منه لترويج السلطنة كوجهة حاضنة للرياضات العالمية..

صحار الدولي يرعى بطولة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج 2021

المسار    |    في إطار تعزيز روح الفوز والتزامه بدعم التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة في السلطنة من خلال المساهمة في الجهود المبذولة لترويج عُمان كوجهة دولية حاضنة للرياضات العالمية، قام صُحار الدولي برعاية بطولة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج “كأس الأمم 2021 ” والتي تأتي بتنظيم من  الجمعية العُمانية للسيارات. ومن المقرر أن تقام البطولة في الفترة من 16 إلى 20 نوفمبر الجاري في حلبة سباق السيارات بالجمعية العمانية للسيارات في مسقط بمشاركة 160 متسابقا من 19 دولة للتنافس من أجل الفوز بالبطولة التي تستمر لمدة خمسة أيام.

وفي حديثه حول أهمية هذا الحدث الرياضي، علّق الفاضل أحمد المسلمي، الرئيس التنفيذي لصحار الدولي، قائلاً: “يحرص صحار الدولي دوماً في أن يكون في الطليعة لتشجيع المواهب العُمانية ودعمها في بلوغ أحلامهم وتطلعاتهم، وبالتالي أن نكون جزءًا من مسيرتهم نحو تحقيق الفوز. إن استضافة النسخة الثانية من بطولة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج تعد فرصة أخرى للترويج عن السلطنة كإحدى الوجهات المفضلة لاستضافة بطولات الكارتينج فضلاً عن إبراز الامكانات التي تتمتع بها السلطنة لإقامة فعاليات رياضية بهذه المستوى تستقطب إشادات على المستوى العالمي.  بدورها تأتي رعاية هذه الحدث الرياضي العالمي لتعكس إلتزامنا بتعزيز روح الفوز، فضلاً عن الاسهام في تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية في البلاد. وبدورنا، فإننا نؤمن بقدرات وإمكانات المواهب العُمانية الشابّة، كما نفخر بدعم الجهات التي تحتضن هذه المواهب الوطنية.” 

8469 OAB Hasaad 1600X475 MICROSITE MOM AR 1

تعد بطولة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج إحدى سلاسل الكارتينج الرئيسية للشباب والمتسابقين تحت إشراف الاتحاد الدولي للسيارات وهي المظلة العالمية الرسمية لرياضات المحركات. سيساهم سائقو بطولة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في جميع الفئات في تجميع نقاط “كأس الأمم” أو نقاط تصنيف الدولة بناءً على أدائهم. ومع تنافس المتسابقين الموهوبين من السلطنة جنباً إلى جنب مع متسابقيين دوليين من مختلف البلدان، سيسهم هذا الحدث في الترويج للسلطنة كوجهة مستقبلية لرياضة السيارات في البلاد.

بدوره يولي صحار الدولي أهمية كبيرة للترويج للسلطنة كوجهة حاضنة للرياضات العالمية، حيث بادر البنك بدعم ورعاية مجموعة من المبادرات الهادفة في السنوات القليلة الماضية بهدف تشجيع الرياضيين من مختلف شرائح المجتمع. وفي سياق متصل، قام صحار الدولي بتقديم الدعم للأفراد والأكاديميات والجمعيات الرياضية لتمكينهم من تحقيق آمالهم وتطلعاتهم. يدرك صحار الدولي أهمية التزامه بمسؤوليته تجاه المجتمع،  وتأتي هذه المبادرة  في إطار رؤية البنك في أن يكون مؤسسة خدمية عُمانية الهوية عالمية الريادة تساعد الزبائن والمجتمعات والناس على الازدهار والنمو.

المصدر
المسار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى