العالم اليوم

علاج ترامب من كورونا.. ما قصة “كوكتيل سوبرمان”؟

المسار | سريعا، تماثل الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، من فيروس كورونا المستجد رغم سنه المتقدم، بفضل علاج واعد لم يحظ به سوى عدد محدود للغاية من الأميركيين.

وكان ترامب أصيب بفيروس كورونا المسبب لمرض “كوفيد 19″ في أكتوبر الماضي، وبعد أيام معدودة أعلن تعافيه، بفضل ما قال إنه ” كوكتيل سوبرمان “

وذكرت حينها تقارير إعلامية أن علاج عبارة مزيج تجريبي من الأجسام المضادة

وتلقى ترامب العلاج، رغم أن إدارة الغذاء والدواء لم تقره، مستفيدا من بند عرف بـ”الاستخدام الرحيم”.

ويحمل الدواء اسما علميا هو “ريجن – كوف 2 “، وهو علاج مألوف للغالية بالنسبة إلى خبراء الأمراض المعدية، لكن هؤلاء يحاولون جاهدين الإجابة عن سؤال فعالية العلاج.

وكشفت صحيفة “يو آس إيه توداي” الأميركية، الاثنين، أن علاج ترامب هو الأجسام المضادة وحيدة النسل.

المصدر
المسار _ وكالات

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: