بنوك

لتعزيز تنمية الموارد البشرية في سلطنة عُمان

عُمان العربي يوقع مذكرة تعاون مع وزارة العمل

المسار | بنك عُمان العربي مذكرة تعاون مع وزارة العمل لتعزيز تنمية المهارات البشرية ودعم الكوادر العمانية، وتوسعة آفاق العمل وتبادل الخبرات، مما يسهم في تنفيذ أولويات رؤية عُمان المستقبلية نحو تمكين الشباب وبناء القدرات الوطنية. وتأتي مذكرة التعاون امتدادا لاهتمام بنك عُمان العربي بالاستثمار في الموارد البشرية ومواصلة لمساهماته ومبادراته في دعم المواهب والكفاءات الوطنية.

وقع مذكرة التعاون سعادة السيد سالم بن مسلم البوسعيدي وكيل وزارة العمل لتنمية الموارد البشرية ، فيما وقعها من جانب بنك عُمان  العربي سليمان بن حمد الحارثي الرئيس التنفيذي للبنك.

ووفق مذكرة التعاون، سيوفر بنك عُمان العربي فرصا لتدريب الموظفين ومدهم بمهارات العمل الحديثة وتعزيز معارفهم الأكاديمية بالخبرات العملية التي تطور قدراتهم في سوق العمل. كما تتضمن مذكرة التفاهم تبادل المعارف والخبرات بين بنك عُمان العربي ووزارة العمل بما يساهم في تحقيق الاستفادة القصوى من نخبة الخبراء والمتحدثين الإقليميين أو الدوليين الذين تستضيفهم كلا من الوزارة والبنك، وفي هذا الإطار سيقوم البنك بتنظيم جلسات عمل وملتقيات علمية عن أحدث الحلول والمشروعات المبتكرة ذات الصلة.

وصرح سعادة السيد سالم بن مسلم البوسعيدي وكيل وزارة العمل لتنمية الموارد البشرية قائلا: “تأتي الاتفاقية مع بنك عُمان العربي في إطار تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص لدعم جهود توطين الوظائف وتمكين العمانيين في سوق العمل من خلال توفير فرص العمل والتدريب وتأهيل القوى العاملة الوطنية بما يعزز تنافسيتهم ومهاراتهم ويسهل التحاقهم واستقرارهم بسوق العمل في مختلف المستويات الوظيفية وكافة القطاعات الاقتصادية”.

وأشاد سعادته بجهود بنك عُمان العربي ومبادراته الداعمة لتوجهات الوزارة في توفير فرص العمل والتدريب وتمكين الكوادر العمانية”.  

وقال سليمان بن حمد الحارثي الرئيس التنفيذي لبنك عُمان العربي:“يؤمن بنك عُمان العربي ان الاستثمار في الموارد البشرية ركيزة أساسية للرقي بالأداء والخدمات وإنجاح استراتيجياته للنمو حاضرا ومستقبلا، ولقد كان البنك دوما نموذجا يحتذى في الاهتمام بموارده البشرية وتطويرها مهنيا، كما قدم العديد من المبادرات التي ساهمت في تطوير القيادات وتدريب الكوادر الوطنية في القطاع المالي والتي كان أحدثها مبادرة  “رواد العربي” والتي نفخر بما ساهمت به من تطوير للمواهب القيادية وتنميتها ودعم تحقيق مستهدفات رؤية “عُمان  2040“.

وأضاف الحارثي: “من خلال هذا التعاون مع وزارة العمل يواصل بنك عُمان العربي مساهماته الفاعلة ومبادراته لدعم جهود التوظيف وتطوير الكفاءات الوطنية وصقل المواهب في القطاع المالي والمصرفي، ونستهدف من خلال هذه الشراكة تحقيق الاستفادة من فرص التدريب المختلفة التي يتيحها البنك وما ينظم من المؤتمرات والمحاضرات، والخبراء الذين يستضيفهم البنك ووزارة العمل، كما نطمح الى تسخير ما يتبناه البنك من مبادرات وبرامج، بما في ذلك مبادرة “رواد العربي”، لتنمية مهارات الموظفين وتمكينهم من  التقدم المستمر في حياتهم المهنية”.

وضمن التعاون بين بنك عُمان العربي ووزارة العمل، سيتم تنفيذ العديد من المبادرات المتخصصة من قبل بنك عُمان العربي والتي تدعم تنمية المهارات وصقل المواهب المحلية بما يرفع تنافسيتها، ويرفد سوق العمل بمتطلباته من العمالة الماهرة.

المصدر
المسار-مسقط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى