سياحة

قالت: نستهدف زيارة 100 مليون سنويا للسعودية..

مديرة مشروع تأهيل المرشدين السياحيين بالسعودية: 200 فتاة حصلن على رخصة الإرشاد السياحي

المسار  – سبوتنيك    |    قالت الدكتورة نادية قربان، مديرة مشروع تأهيل المرشدين السياحيين بالسعودية، إن نحو 200 فتاة حصلن على رخصة الإرشاد السياحي في السعودية حتى الآن.

وأضافت في حوارها مع “وكالة سبوتنيك”، أن المملكة تعمل على تأهيل قطاع السياحة والترفيه بشكل متكامل، حيث تستهدف زيارة 100 مليون زائر سنويا للسعودية بحلول 2030.

8469 OAB Hasaad 1600X475 MICROSITE MOM AR 1

وأوضحت أن السعودية تسعى لتكون الوجهة الأولى سياحيا على مستوى العالم، من خلال الخدمات التي تقدمها بشكل متكامل، وكذلك بعد اكتشاف الأماكن الأثرية الهامة بها.

وردا على سؤال الوكالة؛ هل تأثرت عمليات الاستثمار في المشروعات السياحية خلال الفترة الماضية نتيجة الإجراءات التي فرضتها جائحة كورونا؟ قالت:

إن رؤية المملكة 2030 توجت قطاعات السياحة كأحد العناصر الأساسية في برنامج التحول الوطني، باعتبارها أبرز البدائل الاقتصادية لمرحلة ما بعد النفط، خاصة أن هذه الأهداف ترتبط بالرؤية من خلال إنشاء وتطوير المواقع السياحية والمدن الترفيهية المتكاملة، من خلال تشجيع الاستثمار الخاص فيها، وتسير بشكل متكامل دون تأثر.

كم عدد فرص العمل المتوقع توفيرها وعدد الزائرين للمملكة بحلول سنويا؟

تساهم المشاريع في زيادة مستوى الدخل وفرص العمل والاستثمار بما يصل إلى نحو مليون و600 ألف وظيفة، مقابل 600 ألف وظيفة حاليا، كما أنه من المتوقع وصول عدد الزائرين للمملكة عام 2032 إلى نحو 23 مليون زائر.

من أهم العوامل لجذب السياحة أيضا، هي إتاحة الفرصة للمواطنين من الدول الأخرى الحصول على التأشيرة الإلكترونية، حيث تستهدف زيارة 100 مليون زائر سنويا بحلول 2030. مشيرة إلى أن عدد المرشدين والمرشدات بلغ حتى الآن نحو الـ 1000 في المملكة، منهم نحو 200 من الفتيات.

ونحن نعمل في الجمعية السعودية للإرشاد السياحي على تطوير نشاط المرشدين السياحيين، بالإضافة للارتقاء بالمستوى المهني، والتأهيل والتدريب، وإكساب المتدربين المعلومات اللازمة للعمل في مجال الإرشاد السياحي.

هل ما زال الإقبال بنفس الكثافة على التأهيل للعمل بمجال الإرشاد السياحي كما كان في السابق وخاصة الفتيات؟

هناك إقبال كثيف على التدريب، إضافة إلى أن بعض الكليات متخصصة حاليا في تخريج دفعات من الإرشاد السياحي.

كما أن المرأة السعودية (المرشدة) اليوم تعمل في جميع المناطق السياحية دون استثناء، حتى في مناطق الكهوف تعمل بعض السيدات دون أدنى إشكالية، خاصة أن سياحة الكهوف من الرحلات التي يحرص عليها الجميع.

هل أثرت الجائحة على عمليات التدريب والتأهيل بشكل مباشر…وهل كانت لديكم بدائل؟

في الجمعية السعودية للإرشاد السياحية، عملنا على إنشاء منصة خاصة للتدريب، وذلك من أجل تقديم الدورات التدريبية للإرشاد السياحي، سواء التأهيلية أو التخصصية، ودورات المحتوى.

وما هي مراحل الحصول على رخصة الإرشاد السياحي ومراحل الاختبارات؟

مراحل التقديم للحصول على رخصة الإرشاد السياحي، تتم عبر المنصة الإلكترونية، ومن ثم يدخل اختبار سمات الشخصية، ومن م المقابلة الشخصية، وبعد الاجتياز يشارك في حضور الدورة التأهيلية (حضورية)، ومن ثم ينتقل للاختبار النهائي الذي يشترط اجتياز الاختبار، ومن ثم دورات المحتوى.

وأضافت:ليست هناك أي صعوبات تواجه الفتيات، خاصة أن الفرص متساوية بين الجنسين في جميع الخطوات. وتشمل الرخص بالنسبة للإرشاد السياحي 3 فئات، منها مرشد موقع ومرشد مسار، ومرشد متخصص.

المسارات تشمل عدة مواقع في مدينة واحدة، ولدينا نحو 18 مسارا منها الإحساء العلا والجوف والطائف ونيوم وينبع والرياض وجدة وحايل، وغيرها من المواقع.

أما المواقع فهي منطقة محددة في المدينة، على سبيل المثال الدرعية، والمتحف الوطني، القصر المربع، حافة العالم بالرياض، ويبلغ عددها نحو 11 موقعا. المرشد المتخصص تشمل العمل بالكهوف والهايكنج والتعامل مع ذوي الإعاقة، والغوص والإرشاد البيئي، والفلكلور.

وعن حجم تأثر قطاع السياحة في السعودية خلال جائحة كورونا قالت:قطاع السياحة لم يتأثر بشكل كبير خلال جائحة كوفيد 19، حيث تأسست العديد من المبادرات للتعريف بالمناطق الداخلية، والتي زارها الكثير من المواطنين السعوديين، وقمنا على إحدى المبادرات للتعريف بالمناطق السياحية الداخلية، كما بدأت الأغلبية للتوجه للسياحة الداخلية، والتي اكتشفت فيها العديد من المميزات.

المصدر
المسار - سبوتنيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى