أخبار المسار

مستشفى خولة ينجح في مساعدة طفلة لاستعادة قدرتها على تحريك نصف الوجه المتشلل

المسار    |    تمكن فريق طبي مُتخصص في جراحات ترميم العصب السابع بمستشفى خولة، من مساعدة طفلة بعمر ٦ سنوات لاستعادة قدرتها على تحريك نصف الوجه المتشلل حيث ولدت خلقيًا بشلل الوجه النصفي لعدم وجود العصب السابع وتم ترميم العصب على مرحلتين.

‏ووضح الدكتور شيخان بن ناصر الهاشمي استشاري ورئيس قسم جراحة الترميم وجراحة الوجه والحروق بمستشفى خولة مشرف العملية أن العملية جاءت على مرحلتين تمثلت المرحلة الأولى بزراعة العصب في النصف المصاب للوجه

‏فيما تمثلت المرحلة الثانية بنقل نسيج عضلي من الفخذ إلى الوجه المصاب عبر استخدام الجراحة المجهرية واستغرقت 7 ساعات.

 

المصدر
المسار

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: