أخبار المسار

وزارة الصحة تدعو إلى البقاء في المنازل قد الإمكان

المسار  |  أكدت وزارة الصحة على أهمية اتباع التدابير الصحية الوقائية، وعدم التعرّض المباشر للغبار والأتربة خلال موجة الغبار التي تشهدها معظم محافظات سلطنة عُمان، مع ضرورة البقاء في المنزل قدر الإمكان، وعدم مغادرته إلا عند الضرورة تجنبًا لأي مضاعفات صحية قد تحدث نتيجة استنشاق الأتربة.

وقالت الدكتورة أسمهان بنت راشد اليعقوبية استشارية أمراض صدرية بالمستشفى السُّلطاني لوكالة الأنباء العُمانية: يسبب الطقس المغبر انتشار الملوثات والأتربة، والتي لها القدرة على الدخول إلى جسم الإنسان عن طريق الأنف، أو العين، أو الأذن حيث تسبب الكثير من المشكلات لجسم الإنسان وخاصة على مستوى الجهاز التنفسي.

وأضافت: هناك بعض الفئات تكون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض في مثل هذه الأجواء مثل كبار السن، والأطفال، ومرضى الجهاز التنفسي، وهؤلاء تكون حساسيتهم من الملوثات والأتربة أعلى.

وأفادت بأنه يجب أن تتجنب هذه الفئات الخروج في الأجواء المغبرة، والذهاب إلى الطبيب في حالة إصابتهم بكحة مزمنة مع بلغم، وقصر التنفس، وألم في الصدر أما من تقتضي ظروفهم العمل في الخارج فالواجب عليهم ارتداء الكمامة لحماية الأنف من الأتربة، وبالتالي حماية الجهاز التنفسي وارتداء نظارة واقية من الرياح والأتربة، لتجنب دخول الأتربة في العين وإصابتها بتهيج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى