عُمان اليوم

وزير ديوان البلاط السلطاني: تولي جلالتكم مقاليد الحكم في البلاد يجسد امتدادًا لتاريخ عُمان المجيد وحاضرها المشرق

المسار  |  تلقّى حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ حفظه اللّه ورعاه ـ تهنئة من معالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني بمناسبـة يوم تولي جلالته مقاليد الحكم في البلاد “ذكرى الحادي عشر من يناير “، فيما يلي نصها:

مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان

هيثم بن طارق المعظم – حفظكم الله وأمد في عمركم ورعاكم –

وسدد على طريق الخير خطاكم

السلام على جلالتكم ورحمة الله وبركاته،

مع تجلي إشراقة الذكرى السعيدة لتولي جلالتكم مقاليد الحكم في البلاد والذي يوافق الحادي عشر من يناير، فإنه يشرفني يا مولاي وكافة موظفي ديوان بلاطكم السُّلطاني العامر أن نرفع لمقامكم السامي أصدق عبارات التهاني والتبريكات في هذا اليوم المبارك الميمون، داعين الله تعالى أن يسبغ على جلالتكم من وافر نعمه، وأن يعيد عليكم هذه المناسبة وأمثالها وأنتم تنعمون بموفور الصحة والعافية، وأن يرعى مسيرتكم المباركة بعين رعايته وتأييده.

مولاي المعظم – أبقاكم الله –

إن يوم تولي جلالتكم مقاليد الحكم في البلاد يجسد امتدادًا لتاريخ عُمان المجيد وحاضرها المشرق السعيد، ويبشر بعون الله وتوفيقه بمستقبل واعد من أجل تنمية شاملة وعز دائم، لتبقى سلطنة عُمان ترفل في ثوب المجد والشموخ والكرامة والإباء.

إن منتسبي ديوان بلاطكم وإذ تغمرهم مشاعر البهجة والسرور بهذه المناسبة الجليلة، ليعاهدون جلالتكم على المضي قدمًا خلف قيادتكم الحكيمة بالولاء والسمع والطاعة، والعمل الجاد المخلص لكل ما فيه خير عُمان ورفعتها.

حفظكم الله يا مولاي سلطانًا مؤيدًا بنور الحكمة والبصيرة، وأدامكم ذخرًا لشعب عُمان المخلص الوفي، ومتعكم على الدوام بالصحة والسعادة والهناء والعمر المديد، وأدام على عُمان وأهلها نعمتي النماء والرخاء إنه سميع مجيب، وكل عام وجلالتكم بخير.

المصدر
المسار-العمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى